النباتيون أقل عرضة لأمراض القلب




النباتيون أقل عرضة لأمراض القلب




النباتيون أقل عرضة لأمراض القلب


ذكرت دراسة بريطانية جديدة إن مخاطر الإصابة أو الوفاة بأمراض القلب تقل بنسبة الثلث بين النباتيين مقارنة بمن يتناولون اللحوم والأسماك. إذ خلص باحثون في الدورية الأمريكية للتغذية السريرية إلى نتائج أكدت أبحاثاً سابقة أشارت أيضاً إلى أن أمراض القلب تقل عند النباتيين.



غير أنه لم يكن واضحاً ما إذا كان للعوامل الأخرى المؤثرة في أنماط الحياة، مثل ممارسة التمارين الرياضية وعادات التدخين دور أيضاً. وقالت المسؤولة عن فريق الدراسة في جامعة أكسفورد، فرنسيسكا كرو: "بمقدورنا أن نكون متأكدين أكثر بأن ثمة شيئاً ما في النظام الغذائي النباتي يقلل خطر الإصابة بأمراض القلب لدى النباتيين".


وتتبعت كرو وزملاؤها السجل الصحي لنحو 45 ألف شخص يعيشون في إنجلترا واسكتلندا، كانوا قدموا بيانات عن نظامهم الغذائي وأنماط حياتهم وصحتهم العامة في التسعينات من القرن الماضي. وفي بداية الدراسة قال ثلث المشاركين تقريباً إنهم يتبعون نظاماً نباتياً ولا يأكلون اللحوم أو الأسماك.


وعلى مدى أحد 10 إلى 12 عاماً تعرض 1086من المشاركين في الدراسة لأمراض في القلب، منها نوبات قلبية استدعت علاجهم في المستشفى وتوفي منهم 169 شخصاً.

وبعد مقارنة عوامل عدة، منها أعمار المشاركين وممارسة التمارين الرياضية وقياسات صحية أخرى وجد الباحثون أن النباتيين تقل لديهم نسبة خطر الإصابة بأمراض القلب بنسبة 32 في المائة مقارنة بمن يأكلون اللحوم.

وقال الباحثون إن تراجع خطر الإصابة بهذه الأمراض يرجع على الأرجح إلى انخفاض معدل الكولسترول وضغط الدم بين النباتيين في الدراسة.


النباتيون أقل عرضة لأمراض القلب