R3 Tool Pro

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 21

الموضوع: موسوعة آثار الجزائر

  1. #1
    Hamza42 غير متواجد حالياً
    :: Super User ::

    تاريخ التسجيل
    Mar 2012
    الدولة
    تيبازة
    المشاركات
    2,597
    معدل تقييم المستوى
    101
    شكراً
    8,638
    تم شكره
    8,139

    افتراضي موسوعة آثار الجزائر


    موسوعة آثار الجزائر

    السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته ، إخواني تزخر بلادنا بآثار تاريخية عظيمة ، و هي المرآة العاكسة لنا و لثقافتنا ،
    فلا يجوز لنا إهمالها بأي شكل من الأشكال لذلك سنحاول في هذا الموضوع إدراج كل ما أمكننا إيجاده عنها ليكون لنا مرجعا ثقافيا و أتمنى المساهمة من طرف الجميع ، و خاصة من سكان المناطق السياحية المعروفة

    موسوعة آثار الجزائر




  2. 5 أعضاء قالوا شكراً لـ Hamza42 على المشاركة المفيدة:


  3. #2
    Hamza42 غير متواجد حالياً
    :: Super User ::

    تاريخ التسجيل
    Mar 2012
    الدولة
    تيبازة
    المشاركات
    2,597
    معدل تقييم المستوى
    101
    شكراً
    8,638
    تم شكره
    8,139

    افتراضي تاغيت : لؤلؤة صحراء الجزائر

    موسوعة آثار الجزائر


    على بعد 960 كيلومترا جنوبي غرب العاصمة الجزائرية توجد مدينة (تاغيت) بولاية بشار لؤلؤة الصحراء الجزائرية كما يسميها الجميع


    الروابط تظهر للاعضاء فقط
    موسوعة آثار الجزائر

    تاغيت أو تاغيلت دائرة تاغيت وليدة التقسيم الإداري لسنة 1991 م، يحدها شرقا
    الروابط تظهر للاعضاء فقط
    ، شمالا
    الروابط تظهر للاعضاء فقط

    الروابط تظهر للاعضاء فقط
    وجنوبا
    الروابط تظهر للاعضاء فقط
    ،
    الروابط تظهر للاعضاء فقط
    ، وغربا
    الروابط تظهر للاعضاء فقط
    .
    تتربع على مساحة تقدر بحوالي 8040 كلم2، يبلغ عدد سكانها حوالي 7000 نسمة بكثافة تقدر 0,8 %.
    متكونة من 06 تجمعات سكانية الزاوية الفوقانية، تاغيت المقر الإداري، بريكة، بربي، بختي، الزاوية التحتانية.
    تعتبر تاغيت جوهرة الساورة بجمالها واحة نخيلها وتنوع طبيعتها، كثبان رملية للعرق الغربي الكبير الشامخة على ارتفاع 745 متر تتكأ عليها المدينة، من جهة الآخرى امتدادات الصحراء الصخرية الحمادة بينهما منعطفات واد زوزفانة. توجد واحة نخيل تطبع الواد بحد أخضر على أكثر من 18 كيلو متر على الضفة اليمنى للوادي تتابع قصورها الستة (06).


    القصر القديم بتاغيت يعتبر معلما تاريخيا اليوم يشهد عمليات الترميم وخصوصا فيما يتعلق بمنازل سكانه او كما تسمى ب(الديور) جمع (دار) والداخل اليه لاول مرة لا يعرف كيف يخرج منه. وللقصر بابان باب اساسي لادخال الزوار وباب خلفي يقودك الى ساحة واسعة بها واحات النخيل حيث تستقبلك اهازيج وغناء (صحاب المايا) كما يسميها سكان تاغيت وهي مجموعة من النساء يرددن أغاني الشعبية يطلق عليها (الرحبة). وتشتهر هذه المدينة بالماكولات الشعبية التقليدية ك (الطعام ) و(الشربة). والملفت للانتباه في تاغيت وجود (الفقارات ) وهي طريقة بدائية في السقي اثبتت نجاعتها حسب السكان وتستعمل لسقي النخيل بنظام متناسق. بلدية تاغيت تحتوي على 100 ألف نخلة وتنتج 50 نوعا من التمور من بينها (المعسلة واليابسة وحميرة وتيوريغيين وصبع السلطان وغيرها من أنواع التمور. وفي الليل يخيم السكون على المنطقة والبرد القارس ليستقبلك صباح لؤلؤة الصحراء الجزائرية مع الخيوط الاولى من شمس الشتاء الباردة ليبدأ نهار اخر من عمر تاغيت.فـندق تاغـيت

    يعتبر فندق تاغيت مركب سياحي، صممه المهندس الإيطالي Puchita وبناء الشركة الجزائرية الإيطالية Set sud سنة 1969 وتم تدشينه من طرف وزير الخارجية الجزائري والتونسي السيد: بوتفليقة عبد العزيز والسيد : الهادي نويرة سنة 1971.
    ولهدا المعلم السياحي ذو ثلاثة نجوم، طاقة استيعاب 120 سرير (60 غرفة) ومطعم يقدم خدماته لإكثر من 200 وجبة ويمكن إقامة يوم دراسي فوق طاقته لـ 50 مؤتمر إذ يوجد به قاعتين للاجتماعات، وهو الآن مسير من طرف مؤسسة التسيير السياحي للغرب EGTO




    النقوش الصخرية على طول وادي زوزفانة

    عبر الإنسان البدائي الأول بيئته والحيوانات التي عاشت معه بنقشها على الصخر، يعود تاريخ هذه المحطات من 7 ألاف إلى 10 ألاف سنة قبل الميلاد كما يعتبر الفن الصخري أهم وأقدم دليل إنساني والثقافي في المنطقة.
    - الفترة البقرية l'epoque bovidienne des pasteurs : موجودة بكثرة بالأطلس الصحراوي ومميزاتها ظهورقطعان البقر – الغزلان باعدد كثيرة – ثيران – الأروية – حيوان النو – الأسد – الخنازير – الفهود – الظباع – النعام – النحام – الثعابين.







    موسوعة آثار الجزائر

    موسوعة آثار الجزائر

    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر

    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر

    موسوعة آثار الجزائر





    كما انها تحتضن كل عام المهرجان الدولي للفيلم القصير ويسمى المهرجان الذهبي للفيلم القصير
    هذا المهرجان هو تشجيع مختلف المواهب الشابة في البلاد لاستكشاف صناعة الأفلام، أملا في أن يعملوا في هذا المجال وكذا فرصة لعرض أعمالهم على الجمهور الجزائري وكذا الساحة الدولية. ففي شهر 11 / نوفمبر عرفت البلاد تدفقا سياحيا ومن عادته أن يجلب الاهتمام داخل وخارج الجزائر.


    سر زوبعة السبعة أيام...
    حول سر الزوبعة الرملية التي تدوم سبعة أيام بالتحديد، فثوران الرمال في جميع الأجواء يحمي أنثى الغزال من سهام وطلقات الصيادين وأعين ومخالب وحوش الصحراء أثناء مرحلة حضانة الغزال لصغارها والتي تدوم سبعة أيام كاملة.كما تحمل هذه الرياح »حبوب طلع« النخيل وهو ما يعرف عند أهل الصحراء بـ»الدكار« من النخلة الذكر إلى النخلة الأنثى حتى تلقحها وتُثمر تمرا وبلحا و»دقلة نور«، أما التمييز بين النخلة الأنثى والذكر فيكون بشكل أوراق النخلة الذكر التي لا تكون متناسقة وإنما بشكل فوضوي، في حين تبدو أوراق النخلة الأنثى أكثر انتظاما وتناسقا وجمالا.
    كلمة احد السكان المحليين/
    »نحن لم ولن نطلب من السلطات أي مشروع أو أي مطالب محددة وما عليهم إلا أن يخبروا السياح الأجانب والجزائريين على أن هناك جنّة فوق الأرض تدعى »تاغيت«... عليهم أن يوفروا وسائل النقل ويسهلوا الوصول إلى مدينة تاغيت والباقي علينا... أوصلوا السياح إلى بابنا ونحن نتكفل بهم من مأكل ومبيت وفلكلور بطريقة بسيطة وعفوية وباحترافية عالية في الوقت ذاته...«


    موسوعة آثار الجزائر

    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر

    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر


    موسوعة آثار الجزائر



    إخواني الموضوع منقول للفائدة

    يتبع


  4. 6 أعضاء قالوا شكراً لـ Hamza42 على المشاركة المفيدة:


  5. #3
    Hamza42 غير متواجد حالياً
    :: Super User ::

    تاريخ التسجيل
    Mar 2012
    الدولة
    تيبازة
    المشاركات
    2,597
    معدل تقييم المستوى
    101
    شكراً
    8,638
    تم شكره
    8,139

    افتراضي

    موسوعة آثار الجزائر

    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر

    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر



  6. 4 أعضاء قالوا شكراً لـ Hamza42 على المشاركة المفيدة:


  7. #4
    Hamza42 غير متواجد حالياً
    :: Super User ::

    تاريخ التسجيل
    Mar 2012
    الدولة
    تيبازة
    المشاركات
    2,597
    معدل تقييم المستوى
    101
    شكراً
    8,638
    تم شكره
    8,139

    افتراضي



    عدنا الى مدينة بشار لنلقي على أهلها التحية.

    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر

  8. 3 أعضاء قالوا شكراً لـ Hamza42 على المشاركة المفيدة:


  9. #5
    Hamza42 غير متواجد حالياً
    :: Super User ::

    تاريخ التسجيل
    Mar 2012
    الدولة
    تيبازة
    المشاركات
    2,597
    معدل تقييم المستوى
    101
    شكراً
    8,638
    تم شكره
    8,139

    افتراضي تيمقاد


    موسوعة آثار الجزائر

    آثار تيمقاد

    باتنة : تقع على بعد 425 كم جنوب شرق الجزائر العاصمة

    تيمقاد الجزائرية .. مدينة أثرية تزهو على جبال الأوراس

    مدينة تيمقاد مدينة أثرية رومانية كانت تسمّى THAMUGADI بُنيت سنة 100ميلادي في عهد تراجان ، و كانت في بداية الأمر تلعب دورًا دفاعيًا لتصبح فيما بعد مركزًا حضاريًا .

    و هي مدينة كاملة بمختلف مرافقها ، بنيت على هيئة شبه مربّع طول أضلاعه 354×324م . بنيت بشكل لوحة شطرنج بواسطة طريقين رئيسيين شمال – جنوب CARDO MAXIMUS) ) و شرق – غرب (DOCUMANUS MAXIMUS) ثم طرق فرعية موازية للطريقين السابقين . و تشكّل عند تقاطعهما مربّعات طول أضلاعها 20م خصّصت لبناء المنازل . و مع مرور الوقت ازداد عدد سكان المدينة ، فهدمت الأسوار التي كانت تحيط بالمدينة ، و بنيت بها أحياء جديدة بشكل خاص في الجهة الشرقية للمدينة .

    و مما يجعل مدينة تيمقاد مدينة فريدة من نوعها في العالم ، أنها لا تزال تحتفظ بتصميمها الأولي ، و بكل مرافقهاالعامة ممّا يجعلها المثال النموذجي للمدينة الرومانية .

    تقع تيمقاد على بعد 32 كلم شرق ولاية باتنة، عاصمة الأوراس، أكثر من 450 كلم جنوب شرق الجزائر العاصمة، وقد بناها الرومان في سنة 100 ميلادية في عهد الإمبراطور تراجان الذي أمر ببنائها لأغراض استراتيجية لكنها تحولت إلى مركز سكاني، وقد شُيدت على مساحة 11 هكتاراً في البداية، وسماها الرومان تاموقادي، وتحظى المدينة الأصلية بتصميم جميل؛ إذ يشقها طريقان كبيران متقاطعان من الشرق إلى الغرب ومن الشمال إلى الجنوب ينتهي كل شارع ببابين كبيرين في طرفيه يزينهما قوسان ضخمان لكنهما مزينان بحجارة وأعمدة منحوتة بإتقان، ثم بنى الرومان مجموعة من السكنات والمرافق التي عادة ما يحرصون على تشييدها في مدنهم، وأحاطوا المدينة بجدار كبير لحمايتها. ومن المرافق التي لا تزال آثارها واضحة للعيان الفوروم أو الساحة العمومية ويحيط بها المجلس البلدي ومعبد الإمبراطور وقصر العدالة إلى جانب السوق العمومي والمحلات التجارية، وغير بعيد عنها شُيد المسرح لإقامة التظاهرات الاحتفالية المختلفة. وابتداءً من النصف الثاني للقرن الثاني ميلادي، عرفت المدينة تطوراً عمرانياً هاماً تطلب مساحات إضافية، فظهرت أحياء سكنية جديدة وشُيدت المعابد و14 حماماً عمومياً كبيراً. وبلغ التطور العمراني ذروته في القرن الثالث الميلادي؛ إذ بُنيت منشآت جديدة مثل المكتبة العمومية والسوق ومساكن أوسع وأكثر رفاهية. وفي القرن الخامس ميلادي، احتل الوندال المدينة ودام احتلالهم قرابة قرن انتهى بعد أن حل البيزنطيون محلهم فقاموا بنهب الكثير من المعالم الرومانية وتقويض معبد ضخم لبناء قلعة بيزنطية غير بعيد عن المدينة الرومانية.

    ومع حلول الفتح الإسلامي ابتداءً من القرن السابع الميلادي، ينتهي العهد البيزنطي وتتحول الحياة الحضرية بالمدينة إلى مدن أخرى أسسها الفاتحون مثل: بغاي، وطبنة. وبعد قرون من التغيرات العمرانية، غمرت الأتربة المدينة ولفها النسيان، إلا أن الفرنسيين شرعوا في التنقيب عنها ابتداءً من عام 1880 وبقيت الأبحاث الأثرية قائمة إلى غاية استقلال الجزائر في صيف .1962 أبرزت التنقيبات المدينة الأصلية التي بناها الإمبراطور تراجاس، وأقام الفرنسيون متحفاً نقلوا إليه مجموعة من التحف الأثرية الثمينة لحمايتها من النهب والتلف ومنها جرار وأدوات فخارية ولوحات فسيفسائية جميلة كانت تغطي أرضية المساكن الخاصة والحمامات العمومية ومجموعة من التماثيل والنصب التي تعطي كلها صورة عن معتقدات أهل تاموقادي عبر الكتابات والرسوم المنقوشة عليها والتي تقود إلى التعرف على تاريخ الأفراد والمدينة، وهي نصب موضوعة لتقديس الأموات أمامها صحون لاعتقاد الرومان أن أرواح الموتى تستيقظ لتأكل.

    التجول في مدينة تيمقاد الأثرية ممتع للغاية، خاصة إذا صادفت دليلاً متمكناً يشرح لك بإسهاب خلفيات تشييد البنايات والطرق والمرافق المختلفة بتلك الطريقة المتناسقة الجميلة، ومنها تتعرف على نمط معيشة الرومان، وتتأكد من ذوقهم الفني والمعيشي الرفيع؛ إذ لم يغفلوا بناء أي مرفق خاص بحياتهم الاقتصادية أو الثقافية أو الدينية؛ الأسواق، المتاجر، الحمامات، المسرح، المكتبة، المعابد، بيوت التعميد.أهم ما لفت انتباهنا ونحن نتجول في تاموقادي هو وجود ساعة شمسية في قلب الساحة العمومية الفوروم وهي عبارة عن خطوط طويلة متعامدة تحدد الوقت للسكان انطلاقاً من انعكاس أشعة الشمس على مختلف هذه الخطوط، كما تتميز المدينة باحتوائها على مكتبة عمومية بها 8 رفوف للكتب، أربعة على اليمين وأربعة على اليسار، وهي ثاني مكتبة رومانية في العالم آنذاك.



    موسوعة آثار الجزائر



    موسوعة آثار الجزائر

    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر

    موسوعة آثار الجزائر

    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر

    موسوعة آثار الجزائر


    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائر


    موسوعة آثار الجزائر

  10. 6 أعضاء قالوا شكراً لـ Hamza42 على المشاركة المفيدة:


  11. #6
    Hamza42 غير متواجد حالياً
    :: Super User ::

    تاريخ التسجيل
    Mar 2012
    الدولة
    تيبازة
    المشاركات
    2,597
    معدل تقييم المستوى
    101
    شكراً
    8,638
    تم شكره
    8,139

    افتراضي آثار مدينة تيبازة



    موسوعة آثار الجزائر

    آثار مدينة تيبازة




    الروابط تظهر للاعضاء فقط






    على عزف الخضرة وتلوين المـوج المعطر تبهرك تلك الوحة الفنية الرائعة بريشة الحالمة ،، لمدينة تعانــق في حميم روائـــعها سحر لا متناهي
    تيبازه احدى الولايات الجزائرية الساحلية للبحر الأبيض المتوسط وتحديدا 75 كم غرب الجزائر العاصمة ، وتحمل العديد من الآثار التي تعود إلى العهد الروماني
    يعود تأسس الولاية الى العهد الفنيقي حيث اسسها الفينيقيون كإحدى مستعمراتهم التجارية العديدة حيث كانت لها مكانة مرموقة. و معنى تيباسا في اللغة الفينيقية (الممر) لأنها كانت معبرا و ممرا للناس بين مدينتي إيكوزيم (شرشال حاضرا ) و إيول (الجزائر حاضرا ) . ثم أصبحت تعرف بقرطاجية. و قد أكتشف بتيبازه مستعمرة فينيقية تعود للقرن الـ 5 ق.م. وعندما جاء الرومان حولوها إلى مستعمرة تتبع لاتيوم، ثم تحولت إلى مستعمرة تتبع روما في عهد الإمبراطور كلاوديوس (41-54م).


    الروابط تظهر للاعضاء فقط




    الروابط تظهر للاعضاء فقط

    و قد بنيت المدينة الرومانية في تيباسا فوق ثلاثة تلال صغيرة متقابلة مطلة على البحر. و كانت البيوت السكنية في التلة الوسطى و لكن لم تبقى لها آثار. و هناك آثار باقية لثلاث كنائس هي: البازيليكا الكبرى و بازيليكا إسكندر في التلة الغربية و بازيليكا القديسة سالسا في التلة الشرقية.


    الروابط تظهر للاعضاء فقط



    وتعتبر شواطئها من بين أجمل شواطئ البحر الأبيض المتوسط مثل شاطئ شنوة التي تجمع ما بين زرقة البحر وخضرة الجبال.



    الروابط تظهر للاعضاء فقط




    و مثل القرن الذهبي او corn d'or شاطئي المفضل دائما متواجد يحتوي على عدد كبير من السواح الاجانب و يتميز بجماله و بحره الهادئ طوال الوقة
    تعتبر الحجوط القلب النابض لولاية تيبازة لما تحتله من مكان جغرافي يمكنها من توسط سهل متيجة الغني والزراعي, يبلغ عدد سكان دائرة حجوط أكثر من 70الف نسمة, تعتبر بلدية ذات طابع اقتصادي و تجاري اذ تحتوى على مجموعة معتبرة من الاماكن التجارية و الصناعية.

    تأسست مدينة حجوط سنة 1848 م حيث كانت تسمى في عهد المستعمر الفرنسي ب ( مارينغو) و لكنها استرجعت اسم حجوط بعد الاستقلال نسبة ل"قبيلة حجوط" سكان المنطقة الأصليون قبل دخول الاستعمار الفرنسي في سنة 1830.











    الروابط تظهر للاعضاء فقط



    الروابط تظهر للاعضاء فقط



    الروابط تظهر للاعضاء فقط



    موسوعة آثار الجزائر

    موسوعة آثار الجزائر

    موسوعة آثار الجزائر

    موسوعة آثار الجزائر


    موسوعة آثار الجزائر


    موسوعة آثار الجزائر

    موسوعة آثار الجزائر

  12. 5 أعضاء قالوا شكراً لـ Hamza42 على المشاركة المفيدة:


  13. #7
    فوزي الاحمدي غير متواجد حالياً
    :: مراقب سابق ::
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    2,123
    معدل تقييم المستوى
    80
    شكراً
    5,439
    تم شكره
    6,237

    افتراضي

    شكرا اخي حمزة عمل منظم وفكرة خلاقة وموضوع يستحق الثبيت

  14. 4 أعضاء قالوا شكراً لـ فوزي الاحمدي على المشاركة المفيدة:


  15. #8
    فوزي الاحمدي غير متواجد حالياً
    :: مراقب سابق ::
    تاريخ التسجيل
    Nov 2012
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    2,123
    معدل تقييم المستوى
    80
    شكراً
    5,439
    تم شكره
    6,237

    افتراضي

    قلعة بني حماد

    موسوعة آثار الجزائرتقع قلعة بني حماد ببلدية المعاضيد دائرة اولاددراج شمال شرق ولاية المسيلة على بعد 36 كلم كانت العاصمة الأولى (قبل بجاية) لدولة الحماديين الصنهاجيين.

    يوجد بالجزائر العديد من الكنوز الأركيولوجية التي تستحق المشاهدة وأول ما قد يتبادر إلى ذهن معظم الناس هو الآثار الرومانية الموجودة بجميلة و وتيمقاد ولكن ليست كل الآثار بالجزائر رومانية فقط. إذا سافرت حوالي 21 ميلا جنوب شرق مسيلة ستجد قلعة بني حماد التي كانت أهم وأقوى مدن الإمبراطورية الحمادية التي بلغت أوجها في القرون 11 ب م.

    تقع هذه الآثار على ارتفاع 1000 متر فوق سطح البحر وهي محاطة بجبال هدنا الجميلة التي تشكل خلفية ملائمة لهذا اد قلعة بني حماد
    الروابط تظهر للاعضاء فقط
    التابعة
    الروابط تظهر للاعضاء فقط
    من أحد رموز وشموخ وعظمة الدولة الإسلامية بالجزائر وتعتبر امتدادا لدولة
    الروابط تظهر للاعضاء فقط
    الذي حاول صقل وتثبيت الهوية الإسلامية، ورغم أهمية هذا الصرح التاريخي والإسلامي الكبير إلا أن القلعة باتت في طريقها إلى الزوال·
    تاريخها





    • يحد القلعة من الغرب هضبة قوراية ومن الشرق شعاب وادي فرج وقد وضع للقلعة ثلاثة أبواب، باب الأقواس وباب جراوة وباب الجنان ويحيط بالقلعة سور عظيم مبني بطريقة مذهلة وبالحجارة المسننة المستخرجة من جبل تيقريست، ويوجد بالقلعة عديد الكنوز والمعالم الأثرية المهمة وأهمها المسجد الكبير ومصلى قصر المنار الذي يعتبر أصغر مسجد في العالم بطول بلغ 1.60 سم، هذا بالإضافة إلى القصور الأخرى الممتدة عبر مساحات القلعة وعلى امتداد أكثر من 50 كم والتي بناها
      الروابط تظهر للاعضاء فقط
      على غرار قصر الأمير والذي يحتوي على بحيرة تعد مشابهة
      الروابط تظهر للاعضاء فقط

      الروابط تظهر للاعضاء فقط
      ، بالإضافة إلى قصر المنار والذي يمثل أعظم صرح وذلك بفعل حجمه الهائل والذي يحتوي على عديد الكنوز الأثرية أهمها المصلى الصغير الذي اكتشف سنة 1968 من طرف الدكتور رشيد بورويبة، كذالك قصر السلام وقصر الكواكب والذين ما يزالان تحت الأنقاض إلى حد الآن ولم تجر بهما أية حفريات حتى اليوم.

    لكنز الأركيولوجي.
    موسوعة آثار الجزائر
    موسوعة آثار الجزائرموسوعة آثار الجزائر موسوعة آثار الجزائر


    • رغم تصنيف القلعة من طرف منظمة اليونسكو سنة 1980 ضمن المواقع المهمة التي تستوجب الاهتمام والعناية اللازمة كالقصبة بالجزائر إلا إن الواقع يثبت أنه كلما تقدم الزمن إلا وبقت القلعة في خطر، فبعدما أعاد العباس الحفصي للقلعة مكانتها المرموقة واتخذها ملجأ له وبعد أن كانت نبراسا للعلم وملهمة لعديد العلماء أمثال يوسف بن محمد بن يوسف المعروف
      الروابط تظهر للاعضاء فقط
      والعالم اليهودي
      الروابط تظهر للاعضاء فقط
      صارت القلعة اليوم مزارا وملجأ للتنزه العائلي عن كل ما تحمله القلعة من رموز ومعاني تمثل أهم الميزات الإسلامية الخالدة اليوم.
    • فقد قال الإدريسيمدينة القلعة من أكبر البلاد قطرا وأكثرها خلقا وأغزرها خيرا وأوسعها أسوارا وأحسنها قصورا ومساكن، وهي في سند جبل سامي العلو صعب الارتفاع وقد استدار صورها بجميع الجبل ويسمى تيقريصت وأعلى هذا الجبل متصل بسيط من الأرض)· واليوم القلعة لم تحض بأي اهتمام يذكر أو ترميم مسها عدا بعض المحاولات هنا وهناك سنة 1974 حيث رممت صومعة المسجد الكبير والتي تعد نسخة مطابقة
      الروابط تظهر للاعضاء فقط
      كذلك سنة 1976.
    • وإلى سنة 1982، حيث وضع تصميم للأنقاض وترميم الموقع من طرف منظمة اليونسكو وكذالك في سنة 1987 أين اتجهت بعثة جزائرية وبولونية لترميم القلعة وإنقاذ ما أمكن إنقاذه، لكن الواقع يثبت أن أجزاء كبيرة من القلعة تضررت وبشكل كبير فالمسجد الكبير لم يعد كبيرا كما كان، حيث لم تبق منه إلا المئذنة والتي ما تزال شامخة لحد الآن، والحفريات التي كانت تقام هنا وهناك فجل ما كان يعثر عليه ويستخرج كان يوجه إلى خارج الوطن، فأول حفرية بالقلعة كانت على يد بول بلا نشي سنة 1987 ثم لوسيان قولوفان ما بين 1950 و 1960 لكن ما وجده هذا الأخير وجه إلى متحف الباردو بباريس ومما ساعد على نسيان وطي صفحة اسمها من التراث الإسلامي بالجزائر هو غياب التحسيس الإعلامي والخرجات الميدانية والتي تكاد تكون معدومة، كل هذه الأمور عجلت باندثار تدريجي للقلعة إن لم نقل زوالا نهائيا لها·
    • يذكر رواد التاريخ والآثار أن بناء القلعة في هذا الموقع لم يكن هكذا عبثا وإنما ينم عن دراسة إستراتيجية معمقة لها أهداف بعيدة كل البعد عن الهدف العسكري وحده، فحماد بن بلكين قصد بناء القلعة أمام أو بالقرب من سوق حمزة المشهور وذلك لجعل الحياة بداخل أسوار القلعة سهلة وتقرب كل ما هو بعيد للمواطن، فهنا كانت النظرة للقلعة على أنها مثال حي لمدينة مثالية تجمع كل الطوائف والأعراق المختلفة والتي وحدها الدين الإسلامي·

    الشكل الهندسي



    • بما أن هذه الآثار كانت مركزا للحضارة الحمادية فإن البنايات كانت أوسع وأكثر تعقيدا من تلك المتواجدة في مواقع أركيولوجية مماثلة ومن بين هذه البنايات نجد القصر الذي كان مشهورا آنذاك والذي يتكون من ثلاث بنايات موحدة ويعتبر شاهدا على المستوى الرفيع للمهارة الهندسية التي كان يتمتع بها الصناع والتي تعلموها من صفوة التجار الذين عاشوا في الإمارات الحمادية والذين أجبروا على الإنفاق لصالح الحاكم.


    • هناك بناية بارزة أخرى بهذا الموقع وهي المسجد الذي لا زال يعتبر لحد الآن الأوسع بالجزائر. كل مظاهر هذا الموقع الأركيولوجي تستحق المشاهدة والتعرف عليها لذلك حاول قدر المستطاع أن تكون قلعة بني حماد جزءا من مخطط سفرك للجزائر.

    • اليونيسكو
    • أدرجت
      الروابط تظهر للاعضاء فقط
      قلعة بني حماد سنة
      الروابط تظهر للاعضاء فقط
      في لائحة المواقع الأركيولوجية المهمة. أسفر بحث معمق للموقع على أن المدينة بنيت في 1007 ب م وهدمت بعد 145 سنة في 1152. إن ما يجعل هذه الآثار مهمة هو كونها تشكل نموذجا ممتازا للمدينة الإسلامية المحصنة كما أنها توفر معلومات أكثر من مثيلاتها.
    • موسوعة آثار الجزائرموسوعة آثار الجزائر موسوعة آثار الجزائرموسوعة آثار الجزائر


  16. 4 أعضاء قالوا شكراً لـ فوزي الاحمدي على المشاركة المفيدة:


  17. #9
    DzUnlockAll غير متواجد حالياً
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Mar 2013
    الدولة
    في بلادي
    المشاركات
    80
    معدل تقييم المستوى
    6
    شكراً
    189
    تم شكره
    167

    افتراضي

    والله يا خاوتي في بلادنا كنز كبير ولكن مكانش اللي يقوم بيها صراحة الجزائر تنعم بمناظر واثار قمة لازم علينا نزوروها

  18. 4 أعضاء قالوا شكراً لـ DzUnlockAll على المشاركة المفيدة:


  19. #10
    FaYsSaL_GsM متواجد حالياً
    الإدارة
    تاريخ التسجيل
    Mar 2012
    الدولة
    Dzgsm
    المشاركات
    10,089
    معدل تقييم المستوى
    10
    شكراً
    33,593
    تم شكره
    42,163

    افتراضي

    بارك الله فيك خوية حمزة وفوزي ماعندي ما نقول في أرض بلادي وجدادي
    كيف لأثار مثل هذه لا تلقى إهتمام كبير .. والله هذه الأثار دائما ما تكون مصدر رزق لسكان المنطقة
    لاحظو روما في إيطالية .... الملايين من السياح يأتون لزيارتها فلمذا لانجعل من أثارنا مصدر رزق

    ++ تقييم

    ســـــــــــــــــلام

  20. 3 أعضاء قالوا شكراً لـ FaYsSaL_GsM على المشاركة المفيدة:


صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. موسوعة قصص الأنبياء .....بالترتيب
    بواسطة Hamza42 في المنتدى القسم الاسلامي
    مشاركات: 36
    آخر مشاركة: 02-10-2017, 23:09
  2. موسوعة أخلاق المسلم .....أدخل و استفد
    بواسطة Hamza42 في المنتدى القسم الاسلامي
    مشاركات: 34
    آخر مشاركة: 01-03-2017, 01:15
  3. موسوعة الـ Service Manual لأجهزة
    بواسطة abdjamel في المنتدى قسم المخططات-Service Manuals
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 03-29-2015, 13:32
  4. موسوعة الولد الصالح في الاسلام
    بواسطة Hamza42 في المنتدى القسم الاسلامي
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 04-08-2013, 09:54
  5. آثار جانبية خطيرة للمياه الغازية
    بواسطة فوزي الاحمدي في المنتدى قسم الصحة ( طب عام )
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 02-10-2013, 18:18

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
الأرشيف | الاتصال بنا | Privacy-Policy