شالكه يتعادل مع أرسنال وأولمبياكوس ينعش آماله
حسم التعادل الإيجابي 2-2 اليوم الثلاثاء موقعة شالكه الألماني وضيفه أرسنال الإنكليزي لحساب الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الثانية من دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم.
أرسنال كان البادئ بالتسجيل فتقدم بثنائية عبر تيو والكوت (18) والفرنسي أوليفييه جيرو (26)، في حين جاءت أهداف شالكه عبر الهولندي كلاس يان هونتلار (45+2)، والبيروفي فارفان (74).
ولحساب ذات المجموعة أنعش أولمبياكوس الألماني آماله في التأهل إلى الدور ثمن النهائي بعد فوزه ضيفه على مونبلييه الفرنسي 3-1.
شوط مميز لأرسنال
قادماً من هزيمة 1-2 أمام غريمه مانشستر يونايتد لحساب الدوري الإنكليزي لكرة القدم، دخل أرسنال مباراة ملعب "فيلتينز آرينا" أمام مضيفه شالكه الألماني بطموح تجاوز الأيام الصعبة التي يعيشها النادي، خاصة بعد خسارة صدارة المجموعة الأوروبية لمصلحة الفريق الألماني.
من جهته لم يتأخر شالكه في تأكيد المستوى الرائع الذي قدمه في مباراة الذهاب عندما فاز بثنائية نظيفة، فقد اقترب الهولندي إبراهيم أفيلاي من افتتاح النتيجة مبكراً لكن حامي عرين أرسنال مانوني وقف سداً منيعاً أمام بداية محبطة لضيف "غيلسن كيرشن" (8).
شالكه يتعادل مع أرسنال وأولمبياكوس ينعش آماله إلى حدود الربع ساعة الأول لم يتمكن أرسنال من الوصول إلى صناعة تهديد حقيقي على مرمى الحارس، لكن خطأ دفاعياً فادحاً من نوستادلر استغله الفرنسي أوليفييه جيرو لينفرد بالحارس يونيرشتال، قبل أن يتدخل الدفاع ليهديها إلى المتربص والكوت الذي لم يرفض الهدية وسجّل أول أهداف المباراة (18).
الهدف الأول منح جرعة معنوية كبيرة لأبناء المدرب أرسين فينغر، حيث زادت الثقة وارتفعت الخطورة على الشباك الألمانية، وقد تمكن الفرنسي جيرو من استغلال عرضية محكمة من الألماني لوكاس بودولسكي ليضعها في الشباك بارتماءة رأسية أعطت التقدم المؤقت 2-0 لمدفعجية لندن المرهقين من تعب الأيام الماضية (26).
شالكه يتعادل مع أرسنال وأولمبياكوس ينعش آماله ردة فعل "رويال بلوز" لم تكن بالشكل المطلوب ولم تشكل تهديداً كبيراً على مرمى مانوني، وكانت تسديدة البيروفي جيفرسون فارفان أبرز الفرص التي كادت تلج الشباك لكنها جانبت المرمى (40).
في المقابل شكلت رأسيات جيرو وتسربات والكوت يميناً وبودولسكي يساراً، خطورة كبيرة على المرمى الألماني، أبرزها ارتقاء أوليفييه جيرو عالياً ليضرب برأسه تسديدة متقنة وجدت يونيرشتال في المكان المناسب ليمنع المدافع من زيادة الأضرار في المعسكر الألماني (42).
شالكه يتعادل مع أرسنال وأولمبياكوس ينعش آماله في آخر لحظات الشوط الأول أعاد الهولندي كلاس يان هونتلار الحياة لملعب فيلتينز آرينا عندما سجل الهدف الأول لملوك ألمانيا مستثمراً بينية رائعة من هولتبي (45+2)، ليدخل الفريقان حجرات الملابس بتقدم منطقي لأرسنال الذي ظهر بوجه مغاير عن لقاء الذهاب.
شالكه يعود بقوة
في النصف الثاني من المباراة كان شالكه مطالب بالعودة في النتيجة وبدا أكثر اندفاعاً إلى الهجوم في الدقائق الأولى من بداية الشوط، وعاد هونتلار من جديد لتهديد زملاء القائد فيرمايلين حين انفرد بالحارس مانوني لكن الأخير تألق في ابعاد الكرة وحافظ على تقدم فريقه (50).
واستمر الزحف الأزرق على مناطق "المدفعجية" وشكل عبئاً كبيراً على ميرتزاكر وفيرمايلين واقترب ماركو هوغر من تعديل النتيجة لكن تسديدته وجدت القائم الذي ناب عن مانوني في الدفاع عن مرماه (60)، قبل أن يسدّد أفيلاي في أحضان الإيطالي (64).
من جهته اكتفى ارسنال بالترقب الدفاعي في محاولة لاحتواء الهجومات الألمانية واستغلال المساحات التي يتركها مدافعي شالكه المندفعين إلى الأمام.
أبناء المدرب هوب ستيفنس كثفوا من محاولاتهم مما ولد الأخطاء في دفاع أرسنال، وظهر البيروفي فارفان ليبعث الفرحة في مدرجات "فيلتينس آرينا"، عندما استغل بهتة دفاعية وسدّد الكرة في شباك مانوني مسجلاً الهدف الثاني المستحق لشالكه (67).
شالكه يتعادل مع أرسنال وأولمبياكوس ينعش آماله بعد التعادل كان لزاماً على أرسنال أن يندفع إلى الأمام ويبحث عن استعادة التقدم في النتيجة، وبالفعل كان والكوت قريباً من وضع المدفعجية في المقدمة من جديد لكن تسديدته الأرضية انهالت على القائم وسط دهشة مدربه أرسين فينغر(74).
بقية اللقاء جاء متوازناً دون أن تكون هناك خطورة واضحة على المرميين، ورغم التغييرات التي أجراها المدربين باقحام اليوناني بابادوبولوس وبارنيتا من جهة شالكه، وكوكلين وسانتوس من جهة أرسنال لم تتغير النتيجة، لكن في آخر لحظات اللقاء أتيحت فرصة ذهبية لوالكوت لكن الدولي الإنكليزي لم يستثمر انفراده بالحارس يونيرشتال ليضيع العلامة الكاملة عن فريقه.
تعادل إيجابي يبقي شالكه في صدارة المجموعة بـ8 نقاط أمام أرسنال الثاني برصيد 7 نقاط ونقطتين عن أولمبياكوس اليوناني بـ6نقاط بعد فوزه على مونبيلييه الفرنسي 3-1، الذي ظل أخيراً بنقطة واحدة.
أولمبياكوس ينعش آماله في التأهل
شالكه يتعادل مع أرسنال وأولمبياكوس ينعش آماله ضمن المجموعة ذاتها حقّق أولمبياكوس اليوناني فوزاً مهماً على حساب ضيفه مونبيلييه الفرنسي 3-1 في المباراة التي احتضنها الملعب الأولمبي بأثينا.
الفريق اليوناني أنعش آماله في التأهل إلى الدور القادم بعد أن أصبح على بعد نقطة من صاحب المركز الثاني أرسنال.
ثلاثية أولمبياكوس جاءت عن طريق البرتغالي باولو ماتشادو في الدقيقة 4، والإيطالي لياندور غريكو (80)، واليوناني كوستانتينوس ميتروغلو (82)، في حين سجّل المغربي يونس بلهندة هدف مونبلييه من ضربة جزاء (67).
وينزل أولمبياكوس الجولة القادمة ضيفاً على شالكه الألماني في محاولة لتحقيق نتيجة إيجابية قبل مواجهته أرسنال على أرضه في الجولة الأخيرة من دور المجموعات.