واصل يوفنتوس الإيطالي بطل الثنائية المحلية (الدوري والكأس) في الموسم الماضي نتائجه المخيبة خلال مبارياته الودية استعدادا للموسم الجديد بعدما خسر صفر / 2 أمام مضيفه أولمبيك مارسيليا الفرنسي اليوم السبت.
مارسيليا يسقط يوفنتوس بثنائية وديا






وتقدم رومان أليساندريني لمصلحة مارسيليا في الدقيقة 35، قبل أن يضطر يوفنتوس للعب بعشرة لاعبين عقب طرد لاعبه ستيفن ليشتستاينر في الدقيقة .45

واستغل مارسيليا النقص العددي في صفوف منافسه ليضيف لاعبه المغربي عبدالعزيز برادة الهدف الثاني قبل النهاية بست دقائق.

وشهدت المباراة إصابة لاعب وسط الملعب الألماني سامي خضيرة بعد مرور 25 دقيقة فقط من انطلاق المباراة، لينضم إلى قائمة الغائبين عن مباراة الفريق أمام لاتسيو في بطولة كأس السوبر الإيطالي يوم السبت القادم، والتي تضم المدافعين جيورجيو كيلليني وأندريا بارزالي.

وتعد هذه هي الخسارة الودية الثانية التي يتلقاها يوفنتوس خلال أسبوع بعدما تلقى الخسارة صفر / 2 أمام بوروسيا دورتموند الألماني يوم السبت الماضي، مقابل فوز وحيد 2 / 1 على ليخيا جدانسك البولندي يوم الأربعاء الماضي.

ويستهل يوفنتوس حملة الدفاع عن لقب الدوري الإيطالي للموسم الخامس على التوالي بمواجهة ضيفه أودينيزي في 23 الحالي، فيما يخوض مارسيليا، الذي حصل على المركز الرابع في ترتيب الدوري الفرنسي الموسم الماضي، مباراته الأولى في الموسم الجديد بالمسابقة أمام ضيفه كان السبت المقبل.