R3 Tool Pro

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: ايام التشريق

  1. #1
    deihmi غير متواجد حالياً
    عضو اساسي
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    المشاركات
    836
    معدل تقييم المستوى
    21
    شكراً
    1
    تم شكره
    1,347

    افتراضي ايام التشريق

    ما هي أيام التشريق؟ ولماذا سُميت بهذا الاسم؟

    بسم الله ،والحمد لله،والصلاة والسلام على رسول الله ،وبعد:

    ‏أيام التشريق هي الأيام الثلاثة بعد يوم النحر،

    وسميت بأيام التشريق ؛لأن الناس كانوا يشرقون فيها لحوم الأضاحي،

    أي يقدرونها، ويبرزونها للشمس.

    وقيل لأن صلاة العيد بعد شروق الشمس،

    وهذه الأيام تبع ليوم العيد فسميت أيام التشريق.

    وقيل لأن الهدايا والضحايا لا تنحر حتى تشرق الشمس.


    يقول الدكتور عبد الرحمن العدوي أستاذ الفقه بجامعةالأزهر:

    فإن أيام التشريق هي الأيام الثلاثة بعد يوم النحر،

    أي أنها أيام الحادي عشر، والثاني عشر، والثالث عشر من شهر ذي الحجة،

    وهي الأيام المعدودات التي أمر الله تعالى بذكره فيها في قوله جل شأنه:

    (واذكروا الله في أيام معدودات فمن تعجل في يومين فلا إثم عليه ومن تأخر

    فلا إثم عليه لمن اتقى واتقوا الله واعلموا أنكم إليه تحشرون)

    وهذه الأيام هي التي يبيت الحجيج لياليها في منى، فيبيتون ليلة الحادي عشر

    من شهر ذي الحجة، والثاني عشر، ومن تعجل يغادر "منى" في يوم الثاني عشر

    بعد أن يرمي الجمرات بعد الزوال، ومن لم يتعجل يبيت ليلة الثالث عشر،

    ويرمي الجمرات بعد الزوال في يوم الثالث عشر، ثم يغادر منى بعد ذلك.

    وهذه الأيام الثلاثة بعد يوم الأضحى هي أيام أكل وشرب وذكر لله ـ عز وجل ـ

    كما قال رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ وهذه الأيام المعدودات غير الأيام المعلومات

    التي جاء ذكرها في قول الله تعالى:

    (ليشهدوا منافع لهم ويذكروا اسم الله في أيام معلومات على ما رزقهم

    من بهيمة الأنعام فكلوا منها وأطعموا البائس الفقير).

    قال البخاري: وقال ابن عباس:

    واذكروا الله في أيام معلومات أيام العشر يعني أيام العشر من شهر ذي الحجة.

    والأيام المعدودات أيام التشريق.

    قال وكان ابن عمر وأبو هريرة يخرجان إلى السوق أيام العشر يكبران، ويكبر الناس بتكبيرهما،

    قال: وكان عمر يكبر في قبته بمنى، فيسمعه أهل المسجد فيكبرون،

    ويكبر أهل الأسواق حتى ترتج منى تكبيرًا.

    أما تسمية الأيام في مناسك الحج،

    فإن يوم الثامن من ذي الحجة يسمى يوم التروية؛

    لأنهم كانوا يروون الإبل، ويحملون الماء معهم عند الذهاب إلى عرفة

    لعدم وجود مياه أو آبارها في ذلك الوقت.

    ويوم التاسع يسمى يوم عرفة،

    واليوم العاشر يسمى يوم النحر،

    والثلاثة أيام بعده أيام التشريق،

    قيل لأنهم كانوا يشرقون فيها لحوم الأضاحي، يقدرونها، ويبرزونها للشمس،

    وقيل لأن صلاة العيد بعد شروق الشمس،

    وهذه الأيام تبع ليوم العيد فسميت أيام التشريق.

    وقيل لأن الهدايا والضحايا لا تنحر حتى تشرق الشمس.

    والله أعلم


    أنقل لكم هذه الفتوى لبيان حكم صيام هذه الأيام ( أيام التشريق )

    << قضاء الصوم الواجب في أيام التشريق لا يصح >>

    سؤال:

    قررت وبجهل مني بأيام التشريق أن أصوم قضاء شهر رمضان ،

    هل أعد اليوم الثاني من أيام التشريق الثلاثة التي بدأت الصيام عندها

    أم يجب أن أواصل الأيام العشرة (بسبب العادة أو مرض) بعد أيام التشريق ؟.

    الجواب:

    الحمد لله

    أيام التشريق هي الأيام الثلاثة التالية ليوم عيد الأضحى ،

    وهي الحادي عشر والثاني عشر والثالث عشر من شهر ذي الحجة ،

    وهذه الأيام يحرم صومها . [u]

    لقول النبي صلى الله عليه وسلم " أيام التشريق أيام أكل وشرب "

    رواه مسلم (1141) من حديث نُبَيْشة الهذلي .

    وقوله : " إن يوم عرفة ويوم النحر وأيام التشريق عيدنا أهل الإسلام وهي أيام أكل وشرب "

    رواه النسائي (3004) والترمذي (773) وأبو داود (2419) من حديث عقبة بن عامر.

    وصححه الألباني في صحيح أبي داود.

    ولم يرخص النبي صلى الله عليه وسلم في صوم هذه الأيام

    إلا

    للمتمتع أو القارن الذي لم يجد الهدي ،

    فقد روى البخاري (1998) عن عائشة وعن ابن عمر رضي الله عنهم قالا:

    لم يُرخص في أيام التشريق أن يُصمن إلا لمن لم يجد الهدي.

    لهذا فأن جمهور العلماء

    يمنعون صيام هذه الأيام تطوعا أو قضاء أو نذرا ،

    ويرون بطلان الصوم لو وقع في هذه الأيام .

    والراجح ما عليه الجمهور ، ولا يستثنى إلا صوم الحاج الذي لم يجد الهدي .

    قال الشيخ ابن باز رحمه الله :

    ( وكذلك يوم عيد النحر وأيام التشريق كلها لا تصام ؛

    لأن الرسول صلى الله عليه وسلم نهى عن ذلك

    إلا أن أيام التشريق قد جاء ما يدل على جواز صومها عن هدي التمتع والقران

    خاصة لمن لم يستطع الهدي ... أما كونها تصام تطوعا أو لأسباب أخرى فلا يجوز كيوم العيد )

    نقلا عن فتاوى رمضان ، جمع أشرف عبد المقصود ص 716

    وقال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله :

    ( فيجوز للقارن والمتمتع إذا لم يجدا الهدي أن يصوما هذه الأيام الثلاثة

    حتى لا يفوت موسم الحج قبل صيامهما. وما سوى ذلك فإنه لا يجوز صومها ،

    حتى ولو كان على الإنسان صيام شهرين متتابعين

    فإنه يفطر يوم العيد والأيام الثلاثة التي بعده ثم يواصل صومه ) .

    فتاوى رمضان ص 727

    وعليه فما صمته في هذه الأيام قضاء عن رمضان ، لا يصح ، ويلزمك إعادته .

    ولا يشترط في قضاء رمضان أن يكون صيام الأيام متتابعات ، فلك أن تصوم القضاء أياماً متتابعة أو متفرقة .

    راجع سؤال رقم ( 21697 )

    والله أعلم .

    منقول من موقع الإسلام سؤال وجواب


    (2)

    حكم صيام أيام التشريق

    سؤال:

    اعتدت أن أصوم كل خميس وصادف أنى صمت يوم الخميس

    الموافق 12 ذو الحجة وقد سمعت يوم الجمعة انه لا يجوز صيام أيام التشريق

    والخميس هو ثالث أيام التشريق . فهل على شئ أنى صمته؟؟

    وهل فعلا لا يجوز صيام أيام التشريق أو فقط لا نصوم أول أيام العيد ؟؟.

    الجواب:

    الحمد لله

    صيام يومي العيدين محرم ،

    ويدل لذلك حديث أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال :

    ( نَهَى النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَنْ صَوْمِ يَوْمِ الْفِطْرِ وَالنَّحْرِ) .

    رواه البخاري (1992) ، ومسلم (827) .

    وقد أجمع العلماء على أن صومهما محرم .

    كما يحرم صيام أيام التشريق وهي الأيام الثلاثة بعد يوم عيد الأضحى

    ( الحادي عشر ، والثاني عشر ، والثالث عشر ، من شهر ذي الحجة )

    لقوله صلى الله عليه وسلم : ( أيام التشريق أيام أكل وشرب وذكر لله ) رواه مسلم (1141) .

    وروى أبو داود (2418) عَنْ أَبِي مُرَّةَ مَوْلَى أُمِّ هَانِئٍ أَنَّهُ دَخَلَ مَعَ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرٍو عَلَى أَبِيهِ عَمْرِو بْنِ الْعَاصِ

    فَقَرَّبَ إِلَيْهِمَا طَعَامًا ، فَقَالَ : كُلْ . فَقَالَ : إِنِّي صَائِمٌ . فَقَالَ عَمْرٌو : كُلْ فَهَذِهِ الأَيَّامُ الَّتِي كَانَ رَسُولُ اللَّهِ

    صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَأْمُرُنَا بِإِفْطَارِهَا ، وَيَنْهَانَا عَنْ صِيَامِهَا . قَالَ الإمام مَالِكٌ : وَهِيَ أَيَّامُ التَّشْرِيقِ .

    وصححه الألباني في صحيح أبي داود .

    لكن يجوز صوم أيام التشريق للحاج الذي لم يجد الهدي

    فعن عائشة وابن عمر رضي الله عنهم قالا :

    ( لم يرخص في أيام التشريق أن يصمن إلا لمن لم يجد الهدي ) رواه البخاري (1998) .

    قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله :

    " يجوز للقارن والمتمتع إذا لم يجدا الهدي أن يصوما هذه الأيام الثلاثة

    حتى لا يفوت موسم الحج قبل صيامهما . وما سوى ذلك فإنه لا يجوز صومها ،

    حتى ولو كان على الإنسان صيام شهرين متتابعين فإنه يفطر يوم العيد

    والأيام الثلاثة التي بعده ثم يواصل صومه " فتاوى رمضان ص 727

    ويراجع في ذلك الأسئلة ( 21049 ، 36950 ) .

    والله أعلم .

  2. 2 أعضاء قالوا شكراً لـ deihmi على المشاركة المفيدة:


  3. #2
    nanou255 غير متواجد حالياً
    صديق المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Mar 2012
    الدولة
    الجزائر
    المشاركات
    923
    معدل تقييم المستوى
    44
    شكراً
    3,748
    تم شكره
    3,005

    افتراضي رد: ايام التشريق

    بارك الله فيك على المعلومة اخي
    الروابط تظهر للاعضاء فقط

المواضيع المتشابهه

  1. دعوة: ايام زمان
    بواسطة فوزي الاحمدي في المنتدى قسم الصور
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 01-17-2013, 11:14
  2. ايام المدرسة
    بواسطة laid في المنتدى القسم الترفيهي
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 03-21-2012, 13:08

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
الأرشيف | الاتصال بنا | Privacy-Policy